إغضب وصادر كل أزمنة عمري

إغضب وصادر كل أزمنة عمري

بقلمي /الشاعرة والكاتبة زيزي ضاهر

لو عرفت ثورة عشقي
وكم يحترق عمري بك
لأممت محطات الزمن
قبلة على حروف صفحاتي
وجعلت لي من روحك
مرقدا احتمي به
حين تحتضر سطور ذكرياتي
وإن رغبت الرحيل
إغضب وتناثر
مثل ثورة البركان
وصادر كل امتعة الرحيل
لا تطلق سراحي
من سجنك الأبدي
فلي موطن يعتصرني خمرا
من سكرة الأنفاس
هو هناك يثمل
من جوف هواك
يحتل جنوني
ويشعلني جمرا \
مثل الإعصار
فأشرد على يديه
كطير هارب
وانهزم
على محطات أقدارك
وأتوه بين هذيان مساءك
المثخن بنبيذ الحروف
هاربة من جنون عشقك
الدائم الترحال
ليهزمني حبك المشرد
مثل أول لقاء.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by www.fagrelhoreya.com