نوفمبر 25, 2017

الشارع المصري .. الي أين؟

الشارع المصري .. الي أين؟

بقلم  :طارق فريد

 
جميلة تلك الحياة البسيطة البعيدة عن التعقيد الذي اوجدته لنا العولمة التي اراها زادت من تعقيد حياة الانسان واكسبته مزيدا من الامراض ورفعت من ضغط دمه واهاجت طموحاته لحد الجشع فزاد خرقا لقوانين الطبيعة وهدم القيم والمثل الاخلاقية فنامت ضمائر البشر بفعل التكالب على الحياة التي اصبحت تضيق على من فيها وتغير مفهوم الفكر والثقافة والدين والاخلاق حسبما كانت المصالح وانعكس ذلك بدوره على الشارع المصري والعربي فظهر فيها الناس مهرولين مسرعين كالكلاب المسعورة بين من يسرع الخطى وبين سيارة حمقاء تجري وسط الزحام وتوكوتوك حقير ينحشر بين السيارات ليجد لنفسه اولوية الحضور ..
وياويلي من الذي يحدث في اعلامنا وشوارعنا حتى الشوارع الفسيحة يتعمد اصحاب الميكروباصات سد طرقاتها بطريقة عرضية فتكون النتيجة تكدس للسيارات واختناق داخلي في نفوس البشر لا لشئ الا لغياب القانون او قل لغياب ضمير الانسان .. رحمة الله على الايام الخوالي التي عشناها فاشبعوا بما تنحرون وتتكسبون من ملوثات هانت معها كرامتكم فصرتم عبيدا لها فلن ينفع مالا ولا بنون يوم تحشرون ولنا الفخر ان عشنا ورضينا وسعدنا قبل ان تطلوا علينا بوجوهكم الكاحلة لنا الفخر بفقرنا ولكم الذل والخزي والمهانة لاموالكم وعولمتكم .فلا شئ استحق ،،،، ولا القلب رق تساوي الباطل مع الحق وبات الكذب صدقاً والصدق لا حق فلم يعد هناك فرق ،،فالننتظر حساب الرب

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by www.fagrelhoreya.com