أكتوبر 21, 2017

سليمان عبدالمالك: الكتابة عن الجنس “مخيفة”.. و”الحصان الأسود” مزيج تشويقي رومانسي

سليمان عبدالمالك: الكتابة عن الجنس “مخيفة”.. و”الحصان الأسود” مزيج تشويقي رومانسي

وليد جمال

حل السيناريست محمد سليمان عبدالمالك، ضيفا على أولى حلقات برنامج “ع المسرح”، على راديو “إينرجي” 92.1، والذي تقدمه المذيعات: ميرنا الهلباوي، فرح شيمي، سارة المنذر، ورضوى العطار، وهو البرنامج الذي يتناول كل مرحلة من حياة الضيف بدءً من الطفولة.

وأكد سليمان على الدور الكبير الذي لعبته في مساعدته على إشباعه رغبته النهمة بالقراءة، من خلال توفير الكتب والمجلات، مشيرا إلى أنه نجح في حياته الدراسية وتخرج في كلية الطب، لأنه تعامل مع المناهج الدراسية باعتبارها وسائل تسلية وترفيه.

وأبدى عبدالمالك انزعاجه من أن هناك ثقافة لدى طبقة كاملة في مصر توصي أبنائها بالابتعاد عن التمثيل والكتابة والمواهب بشكل عام، من أجل الحصول على وظائف ثابتة، مؤكدا أن الكتابة بالنسبة له علاج واستشفاء.

وعن حياته الشخصية، أوضح أنه أحب زوجته في فترة الجامعة، ثم تزوجا بعد التخرج “زوجتي شخص منظم جدا وأنا شخص فوضوي”.

وقال إنه دخل عالم الكتابة من خلال روايات مصرية للجيب في سن الـ 19 حين أعلنت السلسلة عن مسابقة وكتب هو سلسلة “لوتس” التي تتضمن مغامرات فرعونية أدبية وقدمها، وتم نشرها على الرغم من صغر سنه.

وعن كواليس الكتابة، أكد سليمان أنه كتب قصة ومعالجة مسلسله لرمضان هذا العام “الحصان الأسود” دون أن يعرف أن أحمد السقا هو الذي سيلعب البطولة، ثم علم بالتعاقد مع السقا أثناء كتابة الحلقات.

وتابع أنه يرى أن التشويق والإثارة يجب أن يكونا جزءً من حكاية كبير ولا يمكن الاعتماد عليهما فقط، وأن “الحصان الأسود” به مزيج من الإثارة والرومانسية.

وأشار إلى أن الكتابة عن الجوانب الجنسية أمر مخيف في المجتمع المصري على أكثر من مستوى “نحن في مجتمع محافظ، والكلام ده ممكن ينجح في مجتمع المثقفين المتفح، إحنا بنحاول محاربة التابوهات ولكن بشكل غير صادم”، مشددا على أنه ضد الوعظ والمباشرة وفرض المثل والقيم على الناس من خلال الأعمال الفنية.

وأوضح أنه يتمنى العودة إلى الكتابة الروائية، لكن في نفس الوقت لديه أفكار كثيرة يريدها تنفيذها في الأفلام والمسلسلات، لافتا إلى أن الكتابة التلفزيونية تستنزف الكثير من عمر الكاتب، لأنه يقضي نحو 9 أشهر في كتابة المسلسل، بالإضافة إلى أن سوق الدراما المصري ضاغط بشكل كبير، بسبب التأخر في بدء التصوير ووجود مواعيد صارمة، وكذلك استمرار التصوير إلى الأيام الأخيرة من شهر رمضان.

يذكر أن “برنامج “على المسرح” يذاع يوميا في العاشرة مساء، وهو أول برامج “إينرجي” المذاعة من ستوديو داليدا، حيث تنفرد فيه مذيعات “إينرجي” الأربع ميرنا الهلباوي وسارة المنذر ورضوى العطار وفرح شيمي كل يوم بنجم شاب ليسألونه عن أمور تتعلق بالحب والنجاح والخوف والمرح، ومن أبرز ضيوف برنامج على المسرح الممثل أحمد فهمي ومحمود العسيلي ومحمد نور.

وكانت إذاعة “إينرجي” قد كشفت عن خريطتها الرمضانية والتي تشمل أول مسلسل يجمع عمرو يوسف وكندة علوش بعد زواجهما باسم “توم وشيري”، المسلسل رومانسي كوميدي ويذاع في الخامسة والثلث عصرا، أما مسلسل زينة ومحمود الليثي “كابتن فورشيحة ” سيذاع في تمام الثالثة عصرا ومسلسل النجم ماجد الكدواني وهبة مجدي “بريد جمعة” سيذاع في الرابعة إلى الثلث، إلى جانب الفوازير التي سيقدمها فريق MTMالغنائي والبرنامج اليومي الذي يقدمه الشقيقان خالد ووائل منصور في تمام الرابعة عصرا، وأخر لأيمن وتارسيذاع في تمام الثانية ظهر

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by www.fagrelhoreya.com