فجر الحريه تكذب كل مانشر عن فتاة الفيوم المحترقة منذ ايام بعزبة مأمون

فجر الحريه تكذب كل مانشر عن فتاة الفيوم المحترقة منذ ايام بعزبة مأمون

كتب بركات محمود المصري
كعادتها لاتنشر الا الحقائق فجر الحريه تبين حقيقه ماحدث للفتاه جهاد صبري رشاد محمد البالغه

من العمر ١٦سنه والتي نشرت قصتها منذ ايام في بعض المواقع واراد بعض الصحفيين ان

يعملوا سبقا صحفيا علي حساب سمعه الناس …والحقيقه عرفتها فجر الحريه بالامس من ابن

عم والد الفتاه ويدعي سيد ويعمل منجد افرنجي بالقاهره والتقيت معه في منطقه عين شمس

بالامس واعرفه شخصيا وبالصدفه حكي ماحدث وهو يبكي بعدما نشرت المصري اليوم واليوم

السابع والفيوم النهارده ومواقع كثيره ان الاب اقدم علي حرق ابنته لشكه في سلوكها والحقيقه

ان الفتاه من عزبة مامون التابعه لقسم ثان الفيوم بمحافظه الفيوم قمة في الاخلاق ومحبوبه

من الجميع والجميع يشهد ويتحاكي باخلاقهاوعلي قدر من الجمال والاسره تعيش حياه هادئه

بعيدا عن المشاكل والفتاه دخلت المطبخ لتحضر الطعام فاشتعلت النيران فيها فقام الاب الذي

يبلغ من العمر ٤٢عاما علي الفور بمحاوله انقاذها فاشتعلت النيران فيه ايضا وتم نقل الاب

والابنة الي مستشفي الفيوم العام ..هذه هي الحقيقه علي لسان شاهد عيان وفجر الحريه ترسل

رساله لبعض الصحفيين ان يتوخوا المصداقيه وشرف المهنه ولا يخوضون في الاعراض

فالصحافه رقي وخلق وصدق

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by www.fagrelhoreya.com