قد أرحل يوما دون ذكرى قصيدة لزيزي ضاهر

قد أرحل يوما دون ذكرى قصيدة لزيزي ضاهر

قد أرحل يوما دون ذكرى

لكنني في أبجدية هواك
محفورة أتنفس
أحبار حروفك
من بعيد
فأرتوي من رائحة
عطرك الذي
تنشقته يوما
على نافذة ذكرياتي
أعلم أنني مزروعة
بين أضلعك
أعيش في أنفاس صباحك
وجنون أحلامك
حين ترحل هائمة
إلى بحر ذكرياتنا
أعرف أنني حين أحزن
تهزك أسوار الحنين
ويشتعل بك
غضب الفراق
فتقتل الوقت
والنسيان
لتهرب بعيدا
وتعيش هناك
في مكان ما
تبحث عني
في باطن حلم
لم يولد
لكنه احتل يوما عالمك
ورحل دون
أن يكتب نهاية
لرواية عدت
فصول أزمنة
لم تولد بعد
وأنا مثلك
اشتهي صباحا
أن أرسم وجهك
نائما في مخدع أحلامي
وأسافر كل يوم
أبحث عن ظلك
بين أوراق أيامي
أنت لي زمن
لن يتكرر
وحلم لم يعش
سوى في مخبأ أقداري
وإن نسيت يوما
أن أذكرك
في لحن قصيدة
أو جنون عقلي
فاعلم أن رحلة العمر
قد رست على قارب
لم يملك الحلم
لكي يولد من جديد
فانتهى هناك
في أزمنة
فقدت لون النهار..
بقلمي /الشاعرة والكاتبة زيزي ضاهر

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by www.fagrelhoreya.com