للمرة الأولي … جامعة المنيا تدشن مشروعاً بيئياً متكاملاً لمدة شهراً لـ “قمجر”

للمرة الأولي … جامعة المنيا تدشن مشروعاً بيئياً متكاملاً لمدة شهراً لـ “قمجر”

المنيا : أحمد محمد أمين

استمراراً لدور قطاع شئون البيئة وخدمة المجتمع بجامعة المنيا فى تقديم خدماته للمجتمع ليكون نموذجا لترسيخ العلاقة بين الجامعة والمجتمع المحيط بها، من خلال مشروعات بيئية متكاملة نفذت خلالها 13 قافلة متكاملة لقري محافظة المنيا الأكثر احتياجاً لمدة يوماً واحداً لتقديم الخدمات الطبية والطبية البيطرية والزراعية والندوات التوعوية، وأخيراً أقدمت الجامعة على تنظيم مشروع بيئى متكامل خدمي وبحثي لمدة شهراً كاملاً لقرية “قمجر” مركز المنيا إحدى القرى المحرومة بمحافظة المنيا لتطويرها وتنميتها.

وأوضح الدكتور جمال الدين على أبو المجد، رئيس جامعة المنيا، أن الجامعة أقدمت لأول مرة على تنفيذ مشروع بيئى متكامل اختير فيه إحدى القرى الأكثر إحتياجاً بالمحافظة لتنظم به العديد من القوافل التي يشارك فيها جميع كليات الجامعة لتقديم الخدمات التي تحتاجها القرية، بالإضافة إلى تنظيم ندوات توعوية فى موضوعات تخص البيئة الريفية فى المجالات الصحية و الزراعية والبيطرية وعمل دراسات لرصد المشكلات الرئيسية التى تعانى منها هذه القرية وتنفيذ بعض أعمال التجميل بها وذلك بملازمة أعضاء القافلة أهالي القرية لمدة شهراً كاملاً يتم خلالها تقديم كافة الخدمات.

وأشار الدكتور محمد جلال حسن نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، بأن قطاع خدمة المجتمع ” الادارة العامة لمشروعات الييئة”، بالتعاون مع مركز البحوث الاجتماعية بقسم الاجتماع بكلية الآداب بجامعة المنيا، قام بإعداد استمارة استبيان “دليل مقابلة” لاستطلاع رأى الاهالى فى احتياجات ومشكلات المجتمع المحلى، قام باعمال استطلاع الرأي بها 40 طالب وطالبة بقسم الاجتماع كتدريب صيفى لهم بقرية “قمجر” وقرية “دمشاو هاشم” بهدف تجميع بيانات من أهالى القريتين عن نوع ومستوى الخدمات ورصد المشكلات التى تعانى منها، وإعداد الدراسات الميدانية اللازمة التى يقوم بتحليلها مركز البحوث الاجتماعية بالجامعة لتحويلها إلى معلومات تستفيد منها الجامعة فى تنمية وتطوير الخدمات وتوعية أهالى هذه القرى.

وشمل استطلاع الرأى استبيان عن المستوى التعليمى لأهالي هذه القري ، والمهن التى يزاولونها، وحجم واعداد الاسر، والمشكلات الأسرية، والاحتياجات التى تواجه التعليم الاساسى، والوحدات الصحية، ومكتب تنظيم الاسرة، وبنك التسليف الزراعى، والوحدة البيطرية، والوحدة الاجتماعية، ووحدة الاسكان والطرق والمرافق بالقرية، إلى جانب استطلاع رأى عن المشكلات التى تواجه قطاع الكهرباء والمياه والصرف الصحى والمواصلات، وقطاع الجمعيات الاهلية، ومراكز الشباب، وفى مجالات تمكين المرأة بالقرية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by www.fagrelhoreya.com