“منصة مكارم” تحقق إنجازاً كبيراً وضعها في المقدمة بوصول محتواها الالكتروني المرئي والمسموع

“منصة مكارم” تحقق إنجازاً كبيراً وضعها في المقدمة بوصول محتواها الالكتروني المرئي والمسموع

كتب وليد جمال

 

واصلت منصه ” مكارم” نجاحاتها منذ إنطلاقها بداية شهر رمضان الفضيل، وحازت ثقة

قطاعات كبيرة من الجمهور الخليجي والعربي، حيث تخطت مشاهداتها عبر مختلف منصات

التواصل الاجتماعي 12 مليون مشاهدة، ووصل محتوى الحملة المرئي والمسموع لحوالي 48

مليون مستخدم.

 

وأظهرت التقارير الخاصة بقياس مدى تفاعل رواد الشبكة العنكبوتية مع ما يتم نشره من مواد

ووسائط لمنصة مكارم عبر “فيسبوك” حاجز الـ 9 مليون مشاهدة، و750 ألف مشاهدة عبر

تويتر، ومثلهم عبر منصة “إنستغرام”، فيما بلغ عدد المشاهدات على موقع “يوتيوب” أكثر من

1.2 مليون مشاهدة.
وحققت الحملة إنجازاً كبيراً وضعها في المقدمة بوصول محتواها الالكتروني المرئي والمسموع

إلى حوالي 48 مليون مستخدم، وبلوغ عدد متابعيها حوالى 350 ألف متابع.

 
وقد تابع المسؤلين عن المبادرة مدى تفاعل الجمهور المستهدف بشكل يومي، لقياس مدى

نجاحها في الوصول لأهدافها، من خلال الوقوف على عدد مشاهدات الاعلانات الخاصة بالحملة،

والتفاعل معه بالضغط أو التعليق في المنصات الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي الخاصة

بالحملة.

 
وأفادت إستطلاعات الرأي وجود تفاعل كبير من قبل الجمهور المستهدف، وتحقيق نسب إقبال

مرتفعة على منصات الحملة في المواقع الإلكترونية الخاصة بها، محققة بذلك الجزء الأكبر من

أهدافها وغاياتها بالإنتشار والتأثير الإيجابي في منطقة الخليج العربي خصوصاً وفي العالم

العربي بصفة عام.

 
وباعتبارها منصة للإنتاج الإعلامي القيمي الهادف والمتنوع عبر وسائل التواصل الاجتماعي،

فإن الحملة أنتجت منذ انطلاقها عدد من المواد المعتدلة فكرياً تتعلق بما يحتاج إليه الشباب من

فهم لمبادئ السلام و التراحم والتعاون و الأخلاق و الاجتهاد و الصبر، مستعينة بعدد من

الشخصيات المؤثرة في العالم العربي في مجالات الدين و الرياضة والفن و المجتمع و

السياسة.

 

جدير بالذكر أنه تم تأسيس المنصة بالشراكة بين الأمين العام للملتقى الاغلامي العربي السيد

“ماضي الخميس”، والسيد “عبدالله الشاهين” العضو المنتدب لمجموعة ستيت القابضة،

وجاءت الفكرة لدعم منظومة قيمنا العربية والإسلامية، والتذكير بأخلاقنا النبيلة التي لا تفنى ولا

تستحدث من عدم ، من خلال مواد إعلامية توعوية تسعى الحملة لنشرها في العالم العربي ،

مستهدفة كافة شرائح المجتمع وبالأخص شريحة الشباب عبر خطاب متزن يسهل تقبله

واستيعابه من قبل الجميع. ومن خلال وسيط هو الأكثر استخداما لدى الشباب العربي الذي يمثل

الأغلبية الساحقة في شعوبنا العربية والإسلامية.

ومن جانبه عبر الأمين العام للملتقى الإعلامي العربي ” ماضي الخميس” على سعادته بنجاح

منصه مكارم وتحقيق اعلى نسب مشاهدة وعدا بالمزيد من النجاحات .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by www.fagrelhoreya.com