مهموم وطاقق

مهموم وطاقق

كتب: خالد عبد العزيز

للأسف الشديد فى بلدنا لما نحب نحذر من شيئ قبل وقوعة لابد أن تبقى خاين وعميل وأخوان ومعوق للتنمية لمجرد انك عاوز تبدى رأيك لأننى داخل الدوامة انا وغيرى ولايحس بها إلا الفقراء وليس أصحاب الملايين اللذين يطالبونا نحن بالترشيد من الأنفاق اما هم فمتاح لهم شراء المنتجعات والفلل دون ان يجرؤ أحد أن يحاسبهم ولو تجرأت على ذلك تبقى انت الحرامى وعدو التنمية وعجلة الأنتاج ،،،،،عجبى
ألم يحسب المسئولين ماذا تكون نواتج هذة الزيادة على كل المنتجات من أول طبق الفول إلى كيلو الطماطم والكهرباء والغاز والمياة ومحدش يقول انت بتتكلم فى أية كلوا بياكل فول وطعمية وطماطم وعيش حاف فعلااااا ومحدش يتوهم اننا شغالين على الأستاكوزا والجمبرى والباتون سالية دا أخرنا لو أشترينا ربع ولا نص كيلو البتاع دا اللى جواة جبنة او عجوة من جواة من مخبز جنبنا ولو جبنا ربع جبنة رومى يبقى فرح والعيال تخلصها حاف،،،،،
ياناس حسوا لو بتحسوا بالناس اللى ربنا ولاكم أمرهم ودية أمانة شديدة لاتستهونوا بهذا دعاء الناس ممكن يزلزل عروش بأذن اللّه الرحيم على البشر ،،،،،
سؤال أخير هو مجلس النواب دا زينة ومنظرة مش لازم يتاخد رأية واللى أحنا برضة عارفين من ٥٠ عام موافقة بالأغلبية بس نحس ان فى ناس موافقة وناس معارضة حتى لو احنا عارفين ان كلام المعارضة فى الهجايص وكمان مش قبل ما يرفعوا أى حاجة ينزلوا ناس وتاخد راى الناس كمشاركة مجتمعية ويعملوا أحصاء بكدة يبقى دا رأى أغلبية الناس مش ناس وناس،،،،
ويبقى سؤال إلى متى وأين يصل بنا الطريق وهل هنقدر نشم هواء ونرى النيل على الكورنيش ولا هتفرض ضرايب على كدة كمان،،،،،،،،

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by www.fagrelhoreya.com