أكتوبر 18, 2018

وصول جثمان الشهيد البطل ابن قرية بنى غالب باسيوط

وصول جثمان الشهيد البطل ابن قرية بنى غالب باسيوط

اسيوط /بسام رافت

في اليوم الذي تحتفل فيه بلدنا الغالية بنصر أكتوبر المجيد تقدم محافظة أسيوط بطلا جديدا قدم روحه الطاهرة فداءا لتراب هذا الوطن هو البطل اسلام علي احمد أحد رجال الصاعقة وابن قرية بني غالب بمركز اسيوط
حيث وصل جثمانه الطاهر على متن طائرة عسكرية الى مطار أسيوط الدولى وكان فى انتظاره محافظ أسيوط وقيادات المنطقة الجنوبية العسكرية والقيادات الامنية والتنفيذية والدينية وبعض قيادات وضباط وحدة الصاعقة ليتحرك بعدها الى مسقط رأسه بقرية بنى غالب ليتم دفن الجثمان بمدافن العائلة .
كما أدى المحافظ ومساعد وزير الداخلية لوسط الصعيد ومدير الأمن والمئات من أهالى القرية والقرى المجاورة وأسرة الشهيد صلاة الجنازة على الشهيد بأكبر مساجد قرية بنى غالب مسقط رأس الشهيد بمركز أسيوط لتنطلق بعدها الجنازة العسكرية بمشاركة القيادات التنفيذية والامنية وقيادات المنطقة الجنوبية العسكرية وعلى رأسهم اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط واللواء عمر عبد العال مساعد وزير الداخلية لمنطقة وسط الصعيد واللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط والمهندس نبيل الطيبى السكرتير العام المساعد والعقيد وليد الشحات المستشار العسكرى للمحافظة وبعض قيادات وحدة الصاعقة وقيادات المنطقة الجنوبية العسكرية وأهالى القرية وأسرة الشهيد وتوجهت بعد ذلك الجنازة العسكرية وسط حشد كبير من الاهالى فى جنازة عسكرية مهيبة ليدفن فى مدافن العائلة بقرية بنى غالب .
وقال اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط إن شهيد اليوم قد ضرب نموذجا ومثالا فى التضحية والدفاع عن الوطن من أجل تحقيق الامن والاستقرار للشعب المصرى ولمصرنا الغالية معلنا دعمه الكامل لاسر الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم فداء للوطن مشيدًا بدور رجال القوات المسلحة والشرطة فى حفظ أمن واستقرار الوطن مؤكدا إطلاق اسم الشهيد على اكبر مدارس القرية تخليدا لذكراه ، داعيا المولى عز وجل أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته وأن يلهم أهلهه الصبر الجميل وأن يحفظ مصر قيادة وشعباً من كل سوء .
وأكد والد الشهيد “إسلام ” ان ابنه كان مطيعا ومخلصا لوالديه باراً بهم وكان يقبل يد والدته بإستمرار قائلا لها ” ادعيلى ان أنال الشهادة ” فنالها معبرا عن فخره كونه والد الشهيد البطل “إسلام ” ابن وحدة الصاعقة المصرية الذى حفر اسمه بحروف من نور فى سجل الشهداء .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by www.fagrelhoreya.com